تنوية هام | كورونا يقتل كرة القدم.. ولكننا سنعود

فترة عصيبة للغاية انتابت العالم كله من أدناه إلى أقصاه بسبب انتشار فيروس لعين يسمى "كورونا المستجد"، هذا الوباء انتشر بسرعة الصاروخ في البلدان أجمع وبات يهدد الصغير والكبير ، ويهدد متعة البشر والتي تأتي في مقدمتها كرة القدم.

ومنذ اليوم الأول ، حرص موقع يلا شوت توداي على تقديم الوجبات الدسمة لمتابعيه بتقديم أفضل جودة في نقل المباريات سواء الدوريات الأوروبية الخمس الكبرى أو دوري أبطال أوروبا ، وكأس العالم والبطولات العالمية والعربية المختلفة من المحيط إلى الخليج.

ونعدكم بالمواصلة وتقديم الأفضل والأفضل لكم، لكننا الآن مضطرين للتوقف لفترة وجيزة وحتى تعود الدوريات العالمية والعربية والبطولات العالمية من جديد للدوران بعد أن تم تعليق النشاط الرياضي والكروي في معظم البلدان حفاظا على أرواح البشر واتخاذ الإجراءات الوقائية.

كورونا يفرض نفسه وينحي كرة القدم جانبا.. أزمات عمالقة أوروبا عرض مستمر


لا توجد مباريات في هذه الفترة كما تعلمون، وسننتظر حتى يتم إعادة الروح إلى الجسد من جديد، فمتعة كرة القدم تتواصل مع الدوري الإنجليزي ومشاهدة محمد صلاح وكبار البريمير ليج، ثم ننتقل منه إلى متعة الدوري الإسباني وكيف يتلاعب الأرجنتيني ليونيل ميسي بمنافسيه، وكيف يقدم زين الدين زيدان عصارة أفكاره داخل الملعب مع ريال مدريد.

فيروس كورونا يغزو العالم ويضرب الرياضة في مقتل


لقد افتقدنا لسحر الكرة الفرنسية وباريس سان جيرمان ومهارة البرازيلي نيمار دا سيلفا والقادم بسرعة الصاروخ كيليان مبابي، بالإضافة للدوري الإيطالي الذي تحتدم فيه المنافسة على اللقب هذا الموسم بين عمالقة الكالتشيو يوفنتوس ولاتسيو وإنتر ميلان، وكيف يقدم السحر والخيال الدون البرتغالي كريستيانو رونالدو.

حتما ستعود المنافسات ويعود نشيد دوري أبطال أوروبا الذي يشعرك بالسعادة لأننا سنرى من خلالها كرة قدم حقيقية ومختلفة ومتعة لا تكون حاضرة في الأمور التكتيكية داخل الملعب فقط وإنما في المدرجات والحناجر التي تهتف دائما "اوليه اوليه اوليه"، سنكون معكم بالتأكيد عندما تعود المنافسات لكننا الآن مضطرين للحصول على قسط من الراحة بشكل إجباري بعد تعليق النشاط في كل بقعة من بقاع الأرض.



الكود بدون اعلانات :